مزاد علني..مصير رؤوس الماشية والجمال المملوكة لمستريح أسوان بعد ضبطه (فيديو)



قدم الزميل محمود عبد الراضي رئيس قسم الحوادث في اليوم السابع ، إذاعة من قاعة التحرير ، حول مصير أموال مثوى أسوان ، مؤكدا أنه سيتم نقل رؤوس الأبقار والجمال العائدة للمثوى. وحفظها في محجر بيطري بعد ضبطها في حظائر التاجر حيث سيتم توفيرها. رعاية غذائية وبيطرية لهذه الثروة الحيوانية ، تحت إشراف جهات التحقيق ، والتي ستشكل لجنة متخصصة ومحايدة لبيعها بالمزاد العلني بكل شفافية ونزاهة ، لتوجيه عوائدها المالية لتعويض المواطنين الذين تعرضوا للاحتيال. ..

وقال محامون إن المادة 21 من القانون رقم 146 لسنة 1988 تنص على أن: “يعاقب بالحبس كل من تسلم نقوداً بالمخالفة لأحكام هذا القانون أو امتنع عن رد المبالغ المستحقة لأصحابها كلياً أو جزئياً. بغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه ولا تزيد على المبلغ الذي حصل عليه أو المستحق منه ، ويحكم على الجاني برد الأموال المستحقة لأصحابها ، وأن القانون رقم 146 لسنة 1988 محظور في الفقرة الأولى من المادة الأولى ، أي شخص غير الشركات المساهمة المسجلة في هيئة الاستثمار ، لتلقي الأموال من الجمهور بأي شكل من الأشكال.عملة أو وسيلة وتحت أي اسم لتوظيفها أو استثمارها ، ولا يجوز للجمهور أن يكون دعا إلى الإيداع بأية وسيلة ، علنية أو سرية ، وتنتهي الدعوى الجزائية ، إذا بادر المتهم برد المبالغ المستحقة لأصحابها ، أثناء التحقيق ، أو أثناء المحاكمة ، وللمحكمة إعفاء الجاني. جيئة وذهابا م- إذا حصل الرد قبل صدور حكم نهائي في الدعوى.


يمكنك ايضا قراءه

الاقتصاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.