ماهي أفضل وضعية للنوم الصحي

يرغب العديد من الأشخاص في معرفة الإجابة عن تساؤل ماهي أفضل وضعية للنوم الصحي؟ حيث يساهم النوم الصحي في حماية الأعضاء الداخلية من الإصابة بالعديد من الأضرار التي من الممكن التعرض لها في حالة النوم بشكل غير صحيح، ويجعل الفرد يستيقظ من نومه أكثر نشاطًا وحيوية.

 

ماهي أفضل وضعية للنوم الصحي

ماهي أفضل وضعية للنوم الصحي

ينام المرء لعددًا من الساعات الكافية خلال اليوم، فإن هذا الأمر يؤثر على الصحة العامة للجسم بشكل عام، ، كما تؤثر وضعية النوم بطريقة مباشرة على مقدار الشعور بالراحة والاسترخاء، وعلى جودة النوم.

 

حيث أنه عندما ينام الفرد بوضعية غير صحية من المحتمل أن يؤدي هذا الأمر إلى التعرض لبعض الأضرار، مثل الشعور بألم في الظهر، نتيجةً لعدم المحافظة على استقامة العمود الفقري خلال النوم.

 

يوجد العديد من الوضعيات الصحية التي ينصح الأطباء بتطبيق أيًا منها عند الخلود إلى النوم، ومنها ما يلي:

 

النوم على الظهر

تساهم تلك الوضعية في القيام بتوزيع وزن الجسم بشكل متساوي، كما أنها تساعد في تخفيف حدة الضغط على العمود الفقري.

 

ومن الممكن أن يتم وضع وسادة صغيرة الحجم أسفل الركبتين عند تطبيق تلك الوضعية، بغرض الحصول على المزيد من الدعم الذي يعمل على حماية العمود الفقري من خطر الانحناء.

 

يوجد مجموعة من الخطوات التي يجب اتباعها حتى يتم تطبيق تلك الوضعية بشكل صحيح، وهي كما يلي:

 

  • الاستلقاء على الظهر، مع تجنب القيام بإمالة الرأس إلى أي جانب.
  • وضع وسادة أسفل الرأس، لكي تعمل على دعم الرقبة والرأس.
  • وضع وسادة أخرى أسفل الركبتين.

 

النوم على الجنب

تعتبر من أفضل وضعيات النوم التي ينصح بها، لأنها تساهم في تقليل الضغط على الظهر عند النوم، ولكي يتم تطبيقها بشكل صحيح يجب اتباع الخطوات القادمة:

 

  • الاستلقاء على أحد الجانبين، سواء كان الجانب الأيمن أو الأيسر، ويفضل النوع على الجانب الأيمن.
  • وضع وسادة من أجل دعم الرقبة والرأس.
  • وضع وسادة أخرى بين الركبتين.
  • سحب الساقين بعض الشيء ناحية الصدر.

 

النوم بوضعية الجنين 

تعتبر تلك الطريقة من وضعيات النوم التي ينصح بتطبيقها من قبل الأشخاص الذين يعانون من الإصابة بالانزلاق الغضروفي، ولكي يتم تطبيقها يجب اتباع الخطوات التالية:

 

  • الاستلقاء على الجانب الأيمن أو الأيسر.
  • ثني الركبتين قليلًا تجاه الصدر، لكي يكون العمود الفقري مستقيم نسبيًا.

ماهي أفضل وضعية للنوم الصحي

العوامل التي تؤثر على وضعية النوم الصحيحة للظهر

هناك مجموعة من العوامل التي تؤثر على طريقة النوم المناسبة للظهر، وأخذ قسط كافي من النوم، ومنها ما يلي:

  • ممارسة قدر من النشاط البدني: حيث أنه عندما يساهم في تحسين جودة النوم عندما يتم ممارسته بشكل منتظم، وخصوصًا عندما يتم المداومة على التمارين المرتبطة بمنطقة أسفل الظهر وعضلات البطن.
  • ممارسة اليوغا قبل الخلود إلى النوم: تعمل على استرخاء العضلات، وتحد من التعرض لنوبات القلق والتوتر.
  • المرتبة: تعتبر من الأشياء التي تؤثر بشكل قوي على النوم، لذا ينصح باختيار المرتبة التي تساهم بالمحافظة على استقامة العمود الفقري خلال النوم.

التعليقات

اترك تعليقاً