فوائد الاستحمام بالماء البارد

تعد فوائد الاستحمام بالماء البارد محل اهتمام العديد من الأفراد الذين يقومون بالاستحمام بالماء البارد بشكل مستمر، أو يرغبون في تطبيق هذا الإجراء، فهو يؤثر بشكل إيحابي على جميع الأجهزة الحيوية الموجودة في جسم الإنسان، والتي منها على سبيل المثال الجهاز العضلي والجهاز العصبي.

 

فوائد الاستحمام بالماء البارد

يعد الاستحمام والاغتسال بالماء البارد من الأمور التي ذكرها الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم حين قال ” اركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب “.

 

أثبتت الأبحاث والدراسات العلمية التي تم إجراؤها حول الماء البارد أنه يساهم في تقديم العديد من الفوائد المتنوعة لجسم الإنسان، والتي منها ما يلي:

 

  • زيادة مستوى نشاط الجسم: يعمل أيضًا على زيادة انتباهه، لأنه يساهم في تحفيز تدفق وتحرك الأكسجين في الدم، ويترتب على ذلك زيادة ضربات القلب، وبالتالي يتم تنشيط الدورة الدموية، ونتيجةً لذلك يشعر الإنسان بالطاقة والنشاط.
  • انقباض العضلات: يترتب على هذا الأمر تحفيز الجهاز الليمفاوي في جسم الإنسان على استخراج فضلات الخلايا، لأن هذا الجهاز يعتمد في حركته على انتقاض العضلات.
  • زيادة مناعة الجسم: حيث يساعد الماء البارد على تنشيط تدفق الدم في الجسم، كما أنه يعمل على تحفيز نشاط وقوة الدورة الدموية، ويساهم هذا الأمر في تقليل مستوى ضغط الدم، ويعالج العديد من المشكلات الصحية التي منها انسداد الشرايين، وحماية القلب من التعرض للكثير من الأمراض، مثل الأورام السرطانية.
  • تزويد الشعر وفروة الشعر بالصحة والحيوية: حيث يساهم الماء في تقوية المسام الموجودة في فروة الرأس، والعمل على تضييقها، ويساعد هذا الأمر في حماية فروة الشعر من تراكم الأتربة والشوائب، وبالتالي يتم الحصول على شعر أكثر قوةً ولمعانًا وصحة.
  • المحافظة على نضارة البشرة: يساهم الماء البارد في شد البشرة، وجعلها أكثر نعومة وإشراقًا ونضارة، لأنه يعمل على تضييق المسام الكبيرة، نتيجةً لزيادة مستوى تدفق الدم، كما أنه يعمل على حماية البشرة من الترسبات البكتيرية التي تتسبب في ظهور البثور والحبوب، ويحمي الجلد من الجفاف، ويساعد في تزويد الجلد بالرطوبة الكافية، لأنه يحافظ على مستوى الزيوت الطبيعية الموجودة بداخله.

فوائد الاستحمام بالماء البارد

فوائد إضافية للاستحمام بالماء البارد

هناك المزيد من الفوائد المتعددة التي يقدمها الماء البارد للجسم عند استخدامه في الاستحمام، والتي منها ما يلي:

 

  • تقليل الاكتئاب: يساهم الماء البارد في تحفيز الدماغ، ويساعد هذا الأمر على إفراز هرمون النورادرينالين الذي يعمل على تخفيض فرص الإصابة بالاكتئاب.
  • تحسين عملية التنفس: يساعد الماء البارد في فتح الرئتين، وبالتالي تكون قادرة على استقبال كمية أكبر من الأكسجين الذي يساهم في تحسين عملية التنفس.
  • زيادة إنتاج الهرمونات: الماء البارد يعمل على زيادة مستوى الكثير من الهرمونات الضرورية في جسم الإنسان، والتي منها على سبيل المثال زيادة إنتاج الإنسولين في الدم، فهو يساعد في رفع مستوى حرق السكر، وزيادة إفراز الحيوانات المنوية لدى الرجل أيضًا.

 

التعليقات

اترك تعليقاً