جدري القرود ماهي أعراضه وأسبابه وحالات العدوي

وسنتحدث في هذا المقال عن جدري القرود ماهي أعراضه وأسبابه وحالات العدوى، حيث كثرت الأمراض في زمننا هذا ومنها أمراض تسبب العدوى وتنتشر بشكل كبير بين الأشخاص ومن هذه الأمراض مرض كورونا الذي انتشر في جميع دول العالم وسمعنا في خلال الفترة الأخيرة عن مرض جدري القرود الذي بدأ في الانتشار وسنتحدث في هذا المقال عنه.

معلومات عن جدري القرود  

ويعد جدري القرود من الأمراض المنتشرة في وقتنا هذا،وصرح بعض العلماء إلى أن الفيروس المسبب لجدري القرود قريب بشكل كبير من الفيروس المسبب  للإصابة بمرض الجدري،  لكن فيري مرض القرود أقل انتشارا وأقل فتكا من فيروس الجدري وسنتحدث في خلال هذا المقال عن جدري القرود ماهي أعراضه وأسبابه وحالات العدوى.

جدري القرود ماهي أعراضه وأسبابه وحالات العدوي

أعراض وأسباب جدري القرود

أولاً: أعراض جدري القرود

وتكون أعراض جدري القرود واضحة جدا وشديدة إلى حد ما وهي:

  • ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • طفح جلدي حول الأعضاء التناسلية أو فتحة الشرج.
  • تكوين بعض الحويصلات على راحة اليد.

 

ثانياً: أسباب جدري القرود 

وتتعدد أسباب انتقال أو انتشار جدري القرود ومن خلال دراسة جدري القرود وماهي أعراضه وأسبابه وحالات العدوى سنذكر أسبابه الان وهي:

  • التعامل والمخالطة مع المصابين بهذا الفيروس لفترات طويلة.
  • ينتقل الفيروس من إنسان إلى إنسان آخر عن طريق الاتصال الوثيق.
  • تنتقل العدوى من شخص لشخص آخر عن طريق التقرحات الجلديه للشخص المصاب  وافرازات الجهاز التنفسي أو أي أشياء ملوثة.
  • ويمكن أن تنتقل عدوى جدري القرود من الطفل إلى الأم إلى المشيمة، مما يتسبب في جدري القرود الخلقي.

حالات عدوى جدري القرود 

ظهرت حالات عدوى جدري القرود والتي ظهر عليها طفح جلدي في أجزاء واسعة ومتعددة من الجسم، وأغلب الحالات المنتشرة من هذا المرض ظهر عليها بعض الطفح الجلدي حول الأعضاء التناسلية وفتحة الشرج وقد تم البحث من قبل العلماء عن أسباب مرض جدري القرود ،وذلك  من أجل حماية الناس وتوعيتهم لعدم إنتشار هذا المرض.

 

وعلمنا من خلال الدراسات والأبحاث التي أجراها بعض العلماء عن جدري القرود وماهي أعراضه وأسبابه وحالات إنتشاره  أن هذا المرض قد ينتشر بشكل كبير بين الرجال المثليين أو الرجال مزدوجي الميول الجنسي، والرجال الذين يمارسون الجنس مع العديد من الرجال المماثلين لهم، ومن الممكن إنتشار هذا المرض بين العديد من الأشخاص المصابين بضعف المناعة.

 

وقد تم التأكيد إلى أخذ جميع الاحتياطات وتطبيق جميع الإجراءات الوقائية التي تم الإعلان عنها، مع المتابعة المستمرة للمنشورات الدورية المتعلقة بموضوع جدري القرود  و الحالة الوبائية لهذا المرض،  إستمرار الاستعداد التام بجميع أقسام الحجر الصحي بالموانئ البحرية والمطارات الجوية والمعابر البرية المختلفة، بالإضافة إلى التشديد على جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية الخاصة بهذا المرض بجميع منافذ الدخول والخروج من البلاد.

 

التعليقات

اترك تعليقاً