تحذير من الصحة العالمية.. مصر ضمن الدول الأسوأ في الإفراط في إستخدام الدهون المتحولة
مصر ضمن الدول الأسوأ في الإفراط في إستخدام الدهون المتحولة

قامت منظمة الصحة العالمية في تقرير لها بتوجيه تحذير لمصر من مخاطر الدهون المتحولة، وأكدت في ذلك الأمر على تعرض ما يقرب من 5 مليار شخص حول العالم بالإصابة بأمراض القلب والتي تؤدي إلى الوفاة، الأمر الذي يدعو للقلق بطبيعة الحالت خاصة في تقريرها نوهت إلى عدد من البلدن.

في نفس السياق أشارت منظمة الصحة العالمية عن 9 بلدن يوجد بها النسبة الأعلي من الخطر التي نتج عنها وفيات بأمراض القلب الناتجة عن تناول الدهون المتحوله، ومن ضمن تلك الدول جمهورية مصر العربية، بالإضافة إلى دول أستراليا وإيران وباكستان وبعض الدول الآخرى.

وأضافت المنظمة انه يمكن القضاء على تلك الدهون المتحوله من خلال القيام ببعض الممارسات التي ينبغي أن تطبق الحد الإلزامي بمقدار جرامين من الدهون المتحولة المنتجة صناعيا لكل 100 جرام من إجمالي الدهون في جميع الأغذية مع إستخدام الزيوت الهمدرجة جزئيا، للقضاء على تلك الدهون.

في هذا الشأن أيضا أشار أطباء مختصون في التغذية العلاجية عن أضرار الدهون المتحولة على صحة الإنسان، وبالخصوص صحة القلب، منوهيين على ضرورة تنويع مصادر الدهون والزيوت، لتجنب الأضرار الناجمة عنها، بسبب أن الزيوت النباتية تهدرج عن طريق وسائل تجعلها في حالة متجمدة في درجة حرارة الغرفة، كالسمن النباتي والزيوت المهدرجة.

جدير بالذكر ان الدهون المتحولة يشاع إستخدامها في الأغراض المنزلية وفي صناعة الخبز والحلوى بسبب رخص ثمنها، والقدرة على الحفاظ على المواد الغذائية لمدة طويلة، ذلك أن تحويل الزيوت إلى دهون مشبعة يجعل منها مضره كثيرا بالمقابل من فوائدها.

من بين الأضرار التي تسببها الدهون المتحولة إرتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين والسمنة وإنخفاض في الدرجة التركيز، وإرتفاع نسبة الدهون الضارة في الدم، ويشير زيادة نسبة الدهون على جسم الإنسان إلى أضرار بالغة لصحة الإنسان.

كيفية إتباع نظام غذائي لتجنب الدهون المتحولة

  • ضرورة التنويع من الزيوت والدهون.
  • إستخدم أنواع منوعة من الزبدة الفلاحي وزيوت عباد الشمس والذرة.
  • إستخدام الدهون الأحادية المواجودة في المكسرات والأكادو والزيتون.
  • إستخدام زيت الذرة وعباد الشمس والكتان وزيت الكانولا.
  • تناول السمنة البلدي والقشدة والأسمالك والأجبان والبيض.
  • تناول الخضروات والفاكهة والحبوب الغنية بالألياف الطبيعية

التعليقات

اترك تعليقاً